الرقم الموحد 920006659

info@bataleyecenter.com

علاج طول النظر

علاج طول النظر

 

ما هو مرض طول النظر؟

يعد طول النظر هو أحد الأمراض الشائعة التي تصيب العين البشرية؛ يتمثل عرضها الرئيسي في تمكن المريض من رؤية الأشياء البعيدة بوضوح مع فقدان القدرة على تمييز الأشياء القريبة ورؤيتها بشكل ضبابي ومشوش.

و تعتبر هذه الحالة عكس حالة قصر النظر الذي يتمكن فيها المريض في رؤية الأشياء القريبة بوضوح وعدم قدرته على رؤية الأشياء البعيدة.
ينتشر طول النظر عادة بين أفراد العائلة الواحدة حيث يتكون هذا المرض غالباً منذ الطفول؛ ويمكن علاج طول النظر وقصر النظر أيضاً بالعديد من السبل، نتعرف عليكم في هذا المقال على مرض طول النظر باستفاضة، لتتعرفوا على أعراضها وسبل علاجها. 

أعراض الإصابة بطول النظر

  1. الشعور بحرقة في العينين نتيجة الإجهاد والرغبة في حكها بشدة.   

  2. الإصابة بصداع وإجهاد شديد في العينين نتيجة قضاء مدة طويلة في القيام بمهام تتطلب النظر عن قرب كالقراءة أو استخدام الجوال أو الكتابة والرسم.

  3. الحاجة إلى إغماض الجفون لتركيز الرؤية وتميز الأشياء بوضوح.

  4. ضبابية الرؤية في المسافات القريبة.

أسباب الإصابة بطول النظر:  

تتمتع في العين البشرية المثالية كل الأجزاء بانحناء انسيابي بشكل كامل، ذلك الانحناء يعمل على تكسير الضوء الداخل للعين لتكوين الصورة المركزة على شبكية العين.

في حالة طول النظر يكون ذلك الانحناء غير متناسب بما يسبب خطأ انكساري لتجميع الضوء؛ ليفقد تركيزه على شبيكة العين ويتجمع خلفها مؤدياً إلى ضبابية الرؤية للمسافات القريبة.

كيفية تشخيص وعلاج طول النظر؟

تشخيص طول النظر:

يقوم طبيب العيون بإجراء الفحوصات الطبية الأساسية للعيون مستخدما بعض الأدوات غير المألوفة كتسليط ضوء ساطع بشكل عمودي على عينيك لفحص قاع العين والتجويف الداخلي لها أو قد يطلب منك النظر من خلال مجموعة من العدسات، تعمل كل أداة على مساعدة الطبيب على تشخيص أحد الأعراض التي قد تشتكي منها.

علاج طول النظر

يهدف علاج طول النظر بشكل أساسي إلى مساعدة العين على تركيز الضوء ليسقط على الشبكية ويستعان في سبيل ذلك، أما بالعدسات اللاصقة التصحيحية أو النظارات الطبية وأخيراً اللجوء لأحدى عمليات تصحيح النظر لعلاج طول النظر وأخطاء انكسار العين.  

استخدام العدسات اللاصقة التصحيحية في علاج طول النظر:

في مراحل الشباب لا نكون بحاجة لعلاج حيث لا تزال العدسات البلورية تتمتع بمرونتها بما يكفي لتعويض الانحراف في اكسار الضوء، لكن مع تقدم العمر تفقد العدسات مرونتها لما يستدعى التدخل العلاجي أو الجراحي.

يتم علاج طول النظر بارتداء العدسات التصحيحية والتي تعمل على موازنة انحناء القرنية الزائد وتشمل تلك العدسات كل من:

  1.  النظارات متعددة البؤر والثنائية والثلاثية والمتدرجة ونظارات القراءة.

  2.  العدسات اللاصقة الصلبة -واللينة -والممتدة -وذات الاستعمال الواحد- والصلبة النافذة للضوء -وثنائية البؤر. 

 

جراحة عيوب انكسار العين المستخدمة في علاج طول النظر:

تعمل هذه العلاجات الجراحية على تصحيح طول النظر من خلال إعادة تشكيل انحناء القرنية. تشمل الأساليب الجراحية المستخدمة في علاج طول النظر وعيوب انكسار العين ما يلي:

  • اقتطاع القرنية الكاسرة للضوء (PRK): هذا الإجراء يشبه تصحيح تحدُّب القرنيَّة الظهارية بالليزر (LASEK)، إلا أن الجراح يزيل الظِهارة، ستنمو مرة أخرى بشكل طبيعي لتطابق شكل القرنية الجديد لديك قد يلزمك ارتداء ضمادة العدسة اللاصقة عدة أيامٍ بعد الجراحة.

  • تصحيح تحدب القرنية في موضعها بمساعدة الليزر (LASIK): إن تصحيح تحدب القرنية في موضعها بمساعدة الليزر عبارة عن إجراء يقوم به أخصائي العيون بقطع سديله مفصلية رفيعة ودائرية في القرنية. ثم يستخدم جراح العيون بعد ذلك جهاز الليزر الإكس مري لإزالة طبقات من 

  • رأب القرنية التوصيلي (CK): تستخدم هذه الجراحة ترددات موجات الراديو لتسخين نقاط صغيرة حول القرنية. يشبه التأثير تمدد اللفافة البلاستيكية بواسطة الحرارة. تعتمد درجة التغير في انحناء القرنية على عدد البقع والمسافات بينها، بالإضافة إلى الطريقة التي تتعافى بها القرنية بعد العلاج. نتائج رأب القرنية التوصيلي ليست دائمة.

  • اقتطاع القرنية تحت الظهارية بمساعدة الليزر (LASEK): بدلاً من أن يشكّل الجراح سديله في القرنية، فإنه يكتفي بتشكيل سديله في الغطاء الرقيق الواقي للقرنية (ظهارة القرنية) فقط. سيستخدم الجراح جهاز الليزر الإكس مري لإعادة تشكيل الطبقات الخارجية للقرنية لجعل تحدّبها منحدرًا، ومن ثم يعيد وضع سديله ظهارية. لتسهيل التعافي، يمكنك وضع ضمادة العدسة اللاصقة عدة أيام بعد الإجراء.

بعض المضاعفات المحتملة التي يمكنها أن تحدث بعد إجراء جراحة عيوب انكسار العين الآتي:

  • تصحيح أقل مما هو مطلوب (التصحيح المقصر) أو تصحيح أكتر مما هو مطلوب (التَّصْحيحُ المُفْرِط) لمشكلتك الأولية.

  • التأثيرات الجانبية البصرية، مثل ظهور هالة أو نجمة مشعة حول الأضواء.

  • جفاف العين.

  • العدوى.

  • ونادرًا ما يحدث فقد الرؤية.

ناقش مخاطر هذه الإجراءات ومميزاتها مع طبيب العيون المعني بعلاجك.

 

 

 

اترك تعليق

وصف قصير للتعليق

Rasha Yasmeen Esham‎‏ الممكلة العربية السعودية

اضافة ل احترافية دكتور بطل مع طفلتي و كيف عالج الحول تماما منها جزاه الله كل خير...و إضافة الاحترافية لجميع منسوبي المركز... اوجه شكر للدكتور براء فحام الذي استقبل طفلتي بحالة طائره رغم انتهاء دوامه و رغم ان المركز كان يهم بالاغلاق.

أحمد حسام جدة

الحمدالله أجريت الفحوصات و العملية و تخلصت من النظارة ، المركز فخم و راقي و تعامل رائع و اجهزة حديثة شكرا جزيلا للقائمين عليه